سكس محارم مع والد زوجي العجوز و كيف ناكني 2017

مع والد زوجي العجوز و كيف ناكني 2017

احلى واجمل مغامرة في حياتي مع والد زوجي الرجل العجوز المريض و ساقصها عليكم دون أي زيادة او نقصان و انا سيدة متزوجة من رجل احبه بجنون و يحبني و نعيش في اجمل سعادة زوجية و مؤخرا أصيب والد زوجي بشلل و لم يعد قادرا على التحرك او الوقوف . و صرت اعتني بوالد زوجي و هو على تلك الحال و ذات مرة اخبرني زوجي ان ابوه يجب ان يرتدي الحفاظات في الليل لانه لا يقوى على الذهاب الى الحمام و في اول ليلة هممت بوضع الحفاظات لوالد زوجي اندهشت من حجم زبه فهو يملك زب كبير جدا رغم انه مرتخي حاله حال زوجي و الظاهر انهم يملكون ازبار كبيرة بالوراثة . و شعرت باندهاش شديد و انا أرى زبه لاني اول مرة أرى زب غير زب زوجي و زبه يشبه زب زوجي كثيرا فهو يملك راس كبير جدا وردي اللون و خصيتين كحبات البيض الكبيرة و مشعر جدا و لونه اسمر داكن و رغم ذلك لم اشتهيه بل غيرت له الحفاظات و انا انظر الى زبه بخجل . و مرت أيام و انا على تلك الحال حتى جاء اليوم الذي مارست فيه مع والد زوجي الشيخ العجوز و يومها لم اتمالك نفسي حيث لما نزعت له الحفاظة في الصباح لاحظت ان زبه منتصب بقوة ادهشتني فرغم مرضه و تقدمه في السن الا ان شكل زبه كان يوحي انه شاب

و حين كنت اغير له الحفاظة لمست له زبه و تحسسته و انا اتظاهر اني لمسته دون قصد و نظرت اليه فلاحظت الراحة عليه و الاستمتاع ثم بدات ادلك له زبه و سمعت منه انين ساخن جدا و تاكدت انه مستمتع جدا ويريد ان يطفئ محنته لان حماتي توفيت منذ زمن و حماي لم يمارس الجنس من وقتها . و بدا احلى مع حماي حيث بقيت ادلك له زبه و انظر اليه و هو مستمتع بشدة و لم ينطق باي كلمة و اعدت نزع الحفاظة ثم اخذته الى الحمام و هو يمشي بتلك الصعوبة و زبه منتصب بقوة و حين وصلنا بدات اغسل له زبه و ملات بالصابون بحجة تنظيف زبه . و زادت متعة حماي اكثر و هو جالس و زبه طويل جدا و كبير مثل زب زوجي و بقيت ارجه و اخضه بكل قوة ثم قربت منه عساه يلمسه ولكن يده كانت تتحرك بصعوبة ثم مازحته و قلت له هل انت مستمتع يا ابي و انا اخاطبه ابي و احبه كثيرا ثم اغمض عينيه و ابتسم و هو يقصد نعم و لحظتها امسكت زبه و بدات ارضع بكل قوة في جد ساخن

ثم نظرت الى حماي فوجدته في قمة استمتاعه و عدت الى الرضع و زبه كبير و ادخله في فمي بصعوبة كبيرة ثم جلست على زبه و انا اقابله و اعانقه و اضع له في فمه كي يمص و لم يكن يمص لان فمه مشلول لكنه كان يخرج لسانه و يلحس في ساخن جدا . ثم امسكت و قربتهما من فمه حتى يلحس حلمتي و كان يدغدني بلسانه و انا ارتفع على زبه و انزل بكل قوة في نيكة ساخنة و زبه بنفس مقاس زب زوجي و كبير جدا و لكن احسسته اكثر انتصاب رغم ضعفه و احلى ما في حماي انه لا يقذف بسرعة بل بقيت استمتع فوق زبه لمدة طويلة رغم انني لم اقدر على تغيير الوضعية لانه لا يتحرك و لكن كنت انا من اقود العملية و اتحرك على الزب بلا توقف في رهيب و ساخن . ثم بقيت ادور على زبه و هو غاطس داخل و اعمل حلقة حول الزب بطريقة رهيبة و احس ان خصيتاه الكبيرتين تلفان طيزي و انا اهتز من الشهوة و الرعشة اللذيذة جدا

و كنت سعيدة جدا و انا اعيد الشباب لحماي على الأقل في الجانب الجنسي و و ظل زبه صامدا و منتصبا و انا فوقه اهتز عليه و هو في ينيكني . ثم قبلته ولحسته و داعبته و انا اضع على فمه اسخنه بقوة حتى اوصلته الى اللذة و لم ارغب في سحب زبه من رغم اني كنت في أيام التخصيب و تركته يقذف كل حليبه داخل و كان يقذف و انا انظر اليه واراه يتعصر من شدة اللذة و املتعة و يغمض عينيه و حين فرغ من القذف قمت من على زبه . و لحظتها ارتخى زبه و كان رغم ذلك ضخم و كبير و نظفته له و ازلت كل اثار المني بعد ان ذقت جميل و رهيب مع حماي النياك المريض .


للدخول للموقع مرة اخري اكتب فى جوجل مدونة عرب فورتيكا

للدخول للشات مرة اخري اكتب في محركات البحث شات توتا

loading...

Incoming search terms: